رياح سوف

منتديات الحوار وإحياء التقاليد المحلية


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

السلطات الامنية السدانية تكشف الحقائق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

radiopasif

avatar
مشرف
[center][b]
السلطات الامنية تكشف الحقائق حول تداعيات مباراة الاشقاء وتدحض ادعاءات الاعلام المصري في مؤتمر صحفي

نشرت: 20/11/2009 - 05:09 عدد رقم 6546

• اكد الفريق شرطة دكتور محمد عبد المجيد الطيب مساعد المدير العام للتوجيه والخدمات الناطق الرسمي باسم قوات الشرطة ان المباراة

الفاصلة
بين الاشقاء المصريين والجزائريين حظيت باهتمام بالغ علي مستوي عال من
سعادة المشير عمر حسن احمد البشير رئيس الجمهورية الذ ي وجه بتامين هذا
الحدث التاريخي الكبير وكذلك حظيت باهتمام الاستاذ علي عثمان محمد طه نائب
رئيس الجمهورية والدكتور عبد الرحمن الخضر والي الخرطوم والمهندس ابراهيم
محمود وزير الداخلية والسيد مدير عام قوات الشرطة والمسئولين بكافة
الاجهزة الامنية المختلفة.

جاء ذلك لدي مخاطبته للمؤتمر الصحفي الذي انعقد نهار امس بقاعة المؤتمرات
برئاسة شرطة ولاية الخرطوم حول الوضع الامني لمباراة الاشقاء قبل واثناء
وبعد المباراة.

وقال ان الخطة الامنية التي تم وضعها للمباراة نالت حظها من النقاش
المستفيض باجتماعات علي مستويات مختلفة حتي تخرج بالصورة التي تعكس الوجه
الايجابي للسودان حكومة وشعبا واجهزة تنفيذية.
واوضح ان الفترة ما بين مباراة القاهرة والمباراة الفاصلة ثلاثة ايام
استنفرنا خلالها كافة الاجهزة الحكومية والامنية والاتحاد العام للكرة
لانجاز المهمة بما يؤكد القدرات السودانية العالية في التنظيم والترتيب
والتخطيط والتنفيذ والاشراف وشملت الخطة كافة الاجهزة النظامية جهاز الامن
والمخابرات الوطني والقوات المسلحة وقوات الشرطة بمختلف اداراتها.
ثلاثة محاور للخطة الامنية:

شملت الخطة الامنية ثلاثة محاور كما يلى


الاول: قبل المباراة وهو تأمين وصول كافة الوفود واقامتهم وتحركاتهم ولم تحدث اي احداث تؤثر علي الامن.

الثاني اثناء المباراة: اشادت كل الاجهزة الاعلامية والقنوات الفضائية
بالمجهود الامني والخطة الامنية في الاستاد والترتيبات التي تمت من خلال
تنفيذها بكفاءة عالية.

الثالث بعد المباراة: كل الاجهزة قامت بادوارها بتنسيق كامل وكفاءة عالية
حيث خرجت الجماهير من الاستاد بسلام وفق ما هو مرسوم ومحدد دون اي
احتكاكات بين الحشود الجماهيرية الكبيرة مما يؤكد نجاح تنفيذ الخطة.

تفويج الاشقاء:

تم تفويج الاشقاء بطرق مختلفة الي الاستاد البعثة المصرية عبر كوبري ام
درمان والجزائرية عبر كوبري القوات المسلحة وكوبري شمبات وذلك بعد مراعاة
اقامة البعثتين والتنسيق مع السفارتين المصرية والجزائرية والجهات الرسمية.

اتهامات كاذبة:
عقب نهاية المباراة وفي تمام الساعة 12 مساء تفاجأنا في قناة النيل
للرياضة المصرية باتهامات تشير الي فشل السلطات السودانية في تامين
المصريين عقب ن هاية المباراة ووصفوا ذلك الفشل بعدم توفر الامن وقال
الناطق الرسمي للشرطة لقد فوجئنا بذلك لاننا كنا علي اتصال بكل الاجهزة
القنصلية المصرية ولم نتوان في تنفيذ اي طلب لهم.

تنسيق كامل:

سارت الخطة الامنية بتنسيق كامل بين الجهات ذات الصلة حيث تم التحفظ علي
الاشخاص الذين يبيعون الاسلحة البيضاء بشارع افريقيا بعد توفر المعلومات
الكافية للمباحث بذلك.

رحلات البر:

تم الغاء رحلات البر بالنسبة للمصريين بناء علي طلب القنصلية المصرية والتي اكدت بان الطريق غير مكتمل ولا يسمح بسير البصات.

قدرات عالية:

كشفت الايام الثلاثة عن القدرات العالية لادارة الموقف من خلال تامين كافة مرافق ولاية الخرطوم بعدد 15 الف جندي.

ونفي الناطق الرسمي للشرطة اي تساهل للاجهزة الامنية مع بعثة تجاه الاخري مشيرا الي ان التعامل تم لاشقاء في وطنهم الثاني


وكشف ان رئاسة الشرطة سوف تعقد لقاء مشتركا مع السفارة المصرية وستقوم
بارسال رسالة عبر وزارة الخارجية الي سفارة السودان بالقاهرة لتوضيح الوضع
بصورة واضحة وكاملة وخاصة الموقف الامني الواضح

< br>خطط مرنة:

رحب الفريق شرطة محمد الحافظ حسن مدير شرطة ولاية الخرطوم بالاعلاميين
وقال ان التجهيزات تمت بصورة طيبة لاستقبال هذا الحدث الرياضي الكبير رغم
قصر فترة التكليف بالمهمة الكبيرة ونحن كنا متابعين ما دار بالقاهرة
والتوتر الكبير جدا بين الفريقين والجماهير لذلك كان التحدي كبيرا

وكشف ان الاجتماعات التي تمت اسفرت عن وضع خطط مرنة وكافية لمواجهة الموقف
وذلك بتوفير العدد المطلوب والامكانات واوضح ان الخطة الامنية تم اختبارها
بتمارين وتنويرات ضمانا للنجاح.

واضاف ان النجاح تم بتنسيق كبير بين كافة الاجهزة الامنية والاتحاد العام للكرة والاجهزة الاعلامية والسفارتين.

وابان ان التامين شمل مصالح الطرفين حيث لم يحدث اي تهديد او تخريب او عمل معادي وايضا شمل التامين الشخصيات المهمة من الجانبين.

وللاطمئنان اكثر قامت لجنة امن الولاية بزيارات تفقدية للبعثات بقيادة
الوالي ومدير شرطة الولاية ومدير امن الولاية وقائد المنطقة العسكرية
المركزية وقال حتي صباح امس تلقينا اشادات مكتوبة وعبر الهاتف بنجاح الخطة
الامنية والحمد لله لم يتم رمي اي شخص بحجر داخل استاد المريخ وبالنسبة
لحركة المرور فقد تم تنظيمها بصورة طيبة.

واشار مدير شرطة ولاية الخرطوم ان المرونة في تنفيذ الخطط جعلتنا نقوم بالتغيير كل 10 دقائق وفقا لتقديرات الموقف.

مباراة نظيفة:

كل العالم شهد مباراة نظيفة لم يعكر صفوها اي شيء وما بعد المباراة تم وضع
خطة محكمة جدا للخروج بنفس مكان الدخول وذلك بوضع قوة كافية للسيطرة علي
الموقف وذلك بتفويج المنتخب المهزوم اولا المصري وتم تامين العربات بقوات
ضاربة وقد وضعنا تحسبا لخروج بعض العربات من موكب التفويج وذلك بنشر قوة
كثيرة بمشاركة رئاسة الشرطة التي كانت في استعدادا 100% حيث وفرنا اكثر من
240 عربة نجدة باجهزة اتصالات لاي بلاغ والوصول في اقل من 5 دقائق
وبالنسبة لبلاغ المواطن المصري محمد فؤاد محمد شاكر بمطعم الساحة بالخرطوم
تم الوصول في زمن قياسي بدوريتين ولم نجد اي جرحي او مصابين او جزائريين
وكل الامر في البلاغ انهم يريدون الوصول الي مطار الخرطوم.

وكشف ان دائرة الجنايات بالولاية كانت في استعداد تام وكذلك المباحث
والاحصاء الجنائي وقوات الاحتياطي المركزي والدف اع المدني وشرطة تامين
المنشات ومستشفي الشرطة واوضح انه كان في موقع الحدث منذ الساعة الحادية
عشرة صباحا وحتي نهايتها واضاف ان كل ادارات الشرطة شاركت باعداد مقدرة
لضمان تنفيذ الخطة بالصورة التي تشرف السودان.

واشار الي انه كان علي اتصال دائم مع وزير الداخلية ومدير عام الشرطة والوالي حيث كانوا جميعا مع الحدث لحظة بلحظة.

وابان مدير شرطة الولاية ان قناة دريم اشادت بالسودان ونجاحه في استقبال
الحدث الكبير وعمل الاجهزة الامنية بمهنية وقال ان الاعلام لعب دورا كبيرا
في تامين المباراة تاكيدا لدوره الوطني.

اجراءات السلامة:

تم التنسيق الكبير مع السفارة المصرية بالاتفاق علي اتباع اجراءات السلامة
حيث لا يوجد امن مطلق في العالم لان هناك محاذير يجب الاخذ بها.

تبسيط الاجراءات:

قال اللواء شرطة احمد عطا المنان مدير الادارة العامة للجوازات ان التوجيه
المباشر كان تبسيط الاجراءات للبعثتين المصرية والجزائرية وذلك بتبسيط
دخولهم في زمن وجيز جدا حيث تم دخول الاشقاء بدون تاشيرات دخول المصريين
شمال المطار والجزائريين جنوب المطار بصالة ا لحج والعمرة.

واوضح ان المصريين حتي الرابعة من صباح امس غادروا جميعا الي بلدهم
وبالنسبة للجزائريين لم يغادر معظمهم بسبب عدم وصول العدد المحدد من
الطائرات وتم حجزهم بصالة الحج وسط اجراءات امنية مشددة.

وكشف ان عدد المصريين الذين وصلوا الي الخرطوم بلغ 3 الاف و 626 شخصا عبر
14 طائرة وعدد الجزائريين بلغ 9 الاف و 626 شخصا عبر 48 طائرة.

لم ترد الينا اي بلاغات قتل او اذي جسيم ولكن بلغ عدد البلاغات تسعة كما يلي:

بلاغ سرقة ـ نشل ـ اعلامي اماراتي امام السفارة المصرية اثناء قيامه باجراء لقاءات.

بلاغ نشل مدير شرطة مصرية بالبوابة الجنوبية للاستاد .

بلاغ من سوداني سائق دفار قام بترحيل معدات تشجيع للجزائريين الي معسكر
سوبا حيث تم الاستيلاء علي المعدات دون اعطائه مستحقاته المالية.

بلاغ اذي جسيم اعتداء جزائري علي مصري حيث تم ضبط المتهم والافراج عنه بضمانة وحول البلاغ للمحكمة.

بلاغ بقسم الدرجة الاولي الخرطوم تكسير زجاج 3 بصات مصرية خرجت عن التفويج الرسمي الخاص بالبعثة.

بلاغ احتيال علي سوداني من جزائريين قاموا باستلام كام يرا تصوير واعطاءه بعض العملة الجزائرية وجواز جزائري واختفوا بعد المباراة.

بلاغ اذي جسيم بفندق بلازا يفيد بطعن جزائري لمواطنه لخلاف في جهاز موبايل وبعد تنازل الشاكي تم شطب البلاغ.

خلاف ذلك لا توجد اصابات اذي جسيم بالمستشفيات حيث لم تسجل اقسام الحوادث اي اصابات باورنيك 8 الجنائي.

وكذلك خلال اسبوع قبل المباراة لا يوجد بلاغ جريمة قتل.

تغطية متفردة:

قال الاستاذ عبد الدافع الخطيب الامين العام لوزارة الاعلام والاتصالات ان
المباراة حظيت باهتمام شديد من رئاسة الجمهورية وذلك بتكوين لجنة عليا
برئاسة الوزير محمد يوسف والاستاذ كمال عبد اللطيف وزير الدولة بمجلس
الوزراء رئيسا مناوبا وهنالك لجان فرعية بالاضافة الي لجنة امن الولاية
واللجنة المنظمة بالاتحاد العام للكرة.

واوضح ان التغطية الاعلامية للمباراة لم نشهدها في مؤتمر القمة واضاف انه
شاهد مباراة القاهرة وقال ما حدث لا يشبه مباراة في كرة القدم واضاف ان كل
السودانيين لم يبدر منهم ما يسيء ويفسد المباراة.

وكشف ان وزارة الاعلام والاتصالات لم تصل اليها اي خطابات رسمية واحتجاجا ت
من الوزارة المصرية بخصوص ما ورد في وسائل الاعلام المصرية امس.

وهذا الرابط الاصلي للصحيفة السودانية المحايبدة و الواسعة الانتشار في السودان الشقيقة


http://goansport.net/article/id/25598



الحمد لله ظهر الحق وزهق الباطل

من
فضلكم للأهمية القصوى يجب نشر الموضوع في اكبر قدر ممكن من المواقع
والصفحات حتى الخارجية منها لنظهر للعالم كله التزييف والمغالطة المصرية
الرهيبة التي تقودها ضد الجزائر حاليا شعبا وحكومتا

حسبنا الله ونعم الوكيل

ورغم كل شيء تحيا الجزائر والف مبرووك للمنديال انشاء الله نشرفوا كل احبائنا العرب :

http://leek.7olm.org/montada-f14/topic-t2610.htm#5331

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://riahsouf.maghrebarabe.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى